بالإسكندرية.. “اشتباكات بالأسلحة” و”محضر ضد العليا للانتخابات” و”قاضي يمنع وكلاء مرشح من دخول اللجنة”

انتخابات2-639x425

وقعت اشتباكات بالأسلحة بين أنصار المرشحين بمدرسة منهل المعرفة فى دائرة منتزه أول، سيطرت عليها قوات الجيش والشرطة.

من جانب أخر، حررت إحدى المرشحات عن دائرة برج العرب الإسكندرية، محضرا ضد اللجنة العليا للانتخابات، لتغير رقمها الانتخابي، بعدما فوجئت بأن عددها 30 بدلا من 31 رغم تأكيدها الرقم من اللجنة العليا، أمس السبت.

وقالت المرشحة، إن تغير الرقم حدث بعد انسحاب أحد المرشحين لصالح آخر، مضيفة أن مجهودها على مدار شهور ضاع هباء بشكل “متعمد” .

وأتهم معتز الشناوى، المرشح عن حزب التحالف الشعبي بدائرة اللبان ومينا البصل، القاضي المشرف على الانتخابات البرلمانية باللجنة ١١٢ بمدرسة نبيل الوقاد بمنطقة اللبان، بمنع وكلائه من دخول اللجنة لمتابعة العملية الانتخابية بها.

وأكد “الشناوي، في بيان له، أنه تم منع وكلائه من دخول اللجنة على الرغم من حصولهم على تصاريح من اللجنة العليا للانتخابات .

توقفت العملية الانتخابية داخل لجنة مدرسة عزبة محسن الابتدائية، بنطاق دائرة الرمل شرق الإسكندرية لساعة بأكملها، بعد الاشتباه في جسم غريب داخل كيس، وشك المتواجدون في أنها قنبلة وقاموا بإبلاغ الأمن، وتبين بعدها أنه “كيس قمامة” خال من المتفجرات.
وقام أنصار كل من المرشحين ممدوح حسنى، الحاج السيد غنيوه، عامر فكرى إسماعيل، بدائرة محرم بك، بمدرسة الشهيد على خاطر، بعمل دعاية انتخابيةأمام اللجان وتوجيه الناخبين .

وفي دائرة كرموز، تواجدت دعاية للمرشحين “سمير النيلى، عبد الدايم عمار، أسامه حسن محمد”، أمام لجان مدرسة صفوت منصور الإعدادية، وتم وتوجيه الناخبين، مما أدى إلى تصادم بعضهم مع قوات الأمن.

مدرسة العامرية الابتدائية المشتركة بدائرة العامرية، شهدت غضب أنصار المرشح محمد البهنسي، نظرا لتغيير رقم المرشح من 30 إلى 29 ببطاقات التصويت، قدموا على اثرها شكوى إلى أفراد البعثة الدولية المحلية المشتركة، كما وجه أنصار المرشح أيضا، بعمل للناخبين أمام مقر اللجان، واستمرا في الدعاية الانتخابية له .

وعلى صعيد أخر، ادلى الدكتور خالد حنفى، وزير التموين والتجارة الداخلية، بصوته فى الانتخابات البرلمانية بلجنة مدرسة هدى شعراوى الرسمية الابتدائية للغات بدائرة سيدى جابر .

بعد قرار ال”10 درجات” الحضور. أولياء الأمور لوزير التعليم : قرار ظالم ومضيعة للوقت

في الوقت الذي  تعاني  فيه مدارس الثانوية من الإهمال والشديد وغياب الضمير من قبل المعلمين، مما أدي إلي عزوف الطلاب عن الذهاب إلي المدرسة ، واعتمدوا بشكل أساسي، أصدر وزير التعليم قرارا بتخصيص عشرة درجات علي السلوك والحضور لطلاب الثانوية العامة، مما سيؤدي إلي ابتزاز المعلمين للطلاب  وإجبارهم على أخذ الدروس الخصوصية.

وتسبب هذا في القرار في ثورة طلاب الثانوية العامة بالإسكندرية  ضد قرارات وزير التعليم الفاشلة ، حيث نظم طلاب الثانوية العامة بالاسكندرية مظاهرة انطلقت اليوم من أمام مكتبة الاسكندرية اعتراضا على القرار، والذي طالبوا فيها بالغائهم للظلم الكبير الذي سيقع عليهم بسببه .

كما أشعل هذا  القرار المتخبط غضب   أولياء  الأمور بالإسكندرية خوفا من زيادة الأعباء عليهم  معتبرينه  ظالم لأبنائهم ومضيعة لوقتهم الثمين خاصة مع الإهمال الجسيم وتدهور العملية التعليمية داخل المدارس.

وطالب أولياء الأمور بتطوير العملية التعليمية والإهتمام بجودة المدارس وتطوير مستوي المعلمين حتى لا يضطر الطلاب الى الغياب للحصول على الدروس الخصوصية من الخارج .

وعبرت  سحر عيسى عن غاضبها قائلة :”  ولادنا كده الوقت ضاع من الصبح على المدرسة، يجي يجري عشان ينام ساعة وبعدين ينزل الدرس، وعلى ماييجى من الدرس يكون خلص خلاص ومرهق فينام، وتانى يوم نفس الحكاية، فين بقى وقت المذاكرة والله حرام عليهم .

وتابعت قائلة:” غير كده انا بنتى راحت المدرسة، مدرسة الاحياء دخلت ما شرحتش قالت لهم انتوا طبعاً واخذين في الدروس، يبقى ده حرام يروحوا زي قلتهم “.

ووافقها الرأي أحمد علي قائلا:” حسبنا الله ونعم الوكيل ظلموالطلبة، بهذاالقرار التعسفي اهدار للوقت، حتى الكتب مستلموهاش لحد دلوقتي يرضى مين ياسيادة الوزير المحترم ” .

الإهمال وغياب الضمير عناصر طاردة للطلاب بالمدارس

“اهتموا بالمدارس وشرح المعلمين أولا”هكذا  وجه الكثيرون انتقادهم لوزير التعليم الذي ترك جوهر الأزمة، ولم يلتف إلي الأسباب الحقيقية لعزوف الطلاب عن الحضور بإنتظام في المدارس، موضحين أن الإهمال  بالمدارس وغياب الضمير لدى المدرسين أصبحا عناصر طاردة للطلاب، وكان من الأولى الاهتمام بها ثم محاسبة الطلاب على الحضور والغياب .

وأبدى حسام حلمي رفضه القاطع للقرار قائلا:” انا اب ارفض 10 درجات للحضور والسلوك “.

“قرار متخلف” هكذا وصفته هيام محمد قائلة “قرار متخلف مش يظبطو المدارس ويخلوها آدميه ويكون في مدرسين بتفهم وعندهم ضمير وبعدين يطالبوا بالحضور ! “.

وتابعت  غاضبة، :” المدارس مستواها زى الزفت بنتى فى اولى ثانوى مدخلهاش لحد الان مدرس انجليزى ولا المانى ولا فلسفة “.

وقال أيمن عوض:” اللي ايده في الميه مش زي اللي ايده في النار، قبل ماتنزل قرار بحضور الطلاب وفر لهم مدرسين ذي جودة عاليه، وراقب عملهم وحاسب المقصر منهم، وزير مش فاهم حاجة زي اللي بيعلقوا ويشتموا الطلبة وهما مش فاهمين حاجة “.

“طلاب المحافظات أكثر المظلومين”

وأكد أولياء الأمور  من أن هذا القرار سيكون ظالم للغاية لأبنائهم، ممن  يضطرون الى السفر يوميا، من محافظاتهم الى مدارسهم، خاصة مع دخول فصل الشتاء وصعوبة السفر في أوقات كثيرة .

فقالت أيمان أشرف :” حسبى الله ونعم الوكيل قرار ظالم، يعنى اللى عايشين فى محافظة مطروح، والشتا بيبقى عندنا سيول اكيد مش حودى بنتى فى الايام دى، وزميلاتها اللى بييجوا من بلاد تانيه حيعملوا ايه، والناس اللى فى الارياف وبتركب مواصلات علشان المدارس، كل دول فى الشتا حيعملوا ايه؟ ممنوع الغياب مفيش حد يراعى ظروف الولاد دول قرار ظالم “.

 

 

 

 

غضب بين طلاب علوم الإسكندرية لفصل زميلتهم بسبب منشور على “الفيس بوك” طلاب علوم الإسكندرية للعميد..الجامعة ليست جهة أختصاص لمعاقبة زميلتهم

سادت حالة من الغضب الشديد بين طلاب كلية العلوم بجامعة الاسكندرية بسبب القرار الذي أصدره الدكتور محمد إسماعيل عبده عميد الكلية، بفصل الطالبة أميرة محمود نايل، بالفرقة الرابعة، بدعوى سب وقذف زميلتها ولاء  خلال منشور لها على صفحتها على موقع التواصل الإجتماعي”فيس بوك”.

وأكد الطلاب أن الجامعة ليست جهة أختصاص لمعاقبة زميلتهم، وأنها تعرضت للظلم “محاباة” لزميلتها التي يبدو أن لها “ظهرا” بالجامعة، كما قال الطلاب، وأن من حقها رفع قضية على إدارة الجامعة لاسترداد حقها .

بدورها أكدت الطالبة أميرة محمود، التي صدر القرار بفصلها أنها تعرضت للظلم، وأن حسابها على “الفيس بوك” تعرض للسرقة قائلة “انا مظلومة والاكونت فعلا مسروق وفوضت امرى لله وان شاء الله ربنا حيجيب لى حقى” .

 

وتضامنا مع أزمتها، دعي زملاء أميرة لرفع قضية على أدارة الجامعة لاسترداد حقها، واثبات أن المنشور لا علاقة لها به .

فقالت ريم السيد الشامي ” يا بنتي ازاي اصلا تاخدي فصل في حاجة حاصلة بره الكلية و علي النت كمان؟، ارفعي قضية علي اللي بيحصل دا “.

محمد جمال أيضا كتب قائلا:” اعملي محضر اثبات حالة وقدمي تظلم عالقرار ارفعي قضية، اي محامي هيجبلك حقك “.

“صيحة الحق” رأت أن الطالبة أميرة، تعرضت للظلم فقالت “الطالبة ديه بجد مظلومة كانت كاتبة يوم 20 سبتمبر ان الاكونت القديم بتاعها مسروق وكله يعمل بلوك لها انتوا ازاى بتتصرفوا كده بجد حرام عليكم تتفصل ظلم “.

 

“ليس من اختصاص الكلية”

” الكلية ليست من اختصاصها اصدار هذا القرار فهي لسيت جهة تحقيق”،  كما قال أشرف بشير ” هو انتو جهة تحقيق وقضاء وتنفيذ احكام في نفس الوقت ؟ وانتم مالكم اصلا باللي بيحصل برة الكلية؟ برة الكلية يبقي اللي اتشتمت ترفع قضية سب وقذف، مستبعدش انها بنت حد من اللي واكلين الكلية وناهبينها او علي اقل تقدير معرفة لحد مهم”.
 

ووافقة الرأي حسن أبو علي قائلا “المفروض الكلية مش مسئولة غير عن سلوكيات الافراد داخل الحرم الجامعى و فقط، لكن بره الجامعه المفروض الكلية ملهاش سلطة لانها مش قسم بوليس، دى مؤسسة اكاديمية “.

 

“مين بقى ولاء؟ أكيد لها “ظهر” بالكلية”

بينما رأي فريق آخر أن الطالبة ولاء لها “ظهر ” بالكلية، و تنتمي إلى عائلة مهمة، وذات مركز سيادي في الدولة، لذا وقع الظلم على زميلتها “أميرة” دون وجه حق محاباة لها .

فقال الطالب محمد رياض ” السؤال اللي لازم يتسأل : مين بقى ولاء دي وتقرب لمين في الكلية ؟
ما هو يا إما كده يا إما أميرة واضح انها مضايقاهم في الكلية وبتعترض كتير وليها نشاط طلابي وصوت فقالو يلبسوها أي حاجة عشان يفصلوها “.

وقال أيضا محمد مالك: “واضح أن ولاء صبحي معاها واسطة جامدة “.

“الكلية تجاهلت جميع الكوارث وتفرغت “للفيسبوك”

هكذا تهكم فريق أخر من تجاهل ادارة الجامعة للمشاكل الطلابية الجمة، وفساد بعض الأساتذة، وتفرغت لمنشورات “الفيسبوك” !! .

فقالت “في كي”:” كلية العلوم سابت مبنى طريق الحرية اللى بيقع على الطلبة، والدكاترة اللى بيعملو درجات على الانتخابات و متسجلهم، و الدكاترة اللى بيتحرشوا بالطلبة زي رشاد، واللى بيسقطوا الطلبة اللى مبيشتروش الكتب، ساب كل ده و قاعد على الفيس يشوف مين الطلبة اللى شتمت صاحبتها-“.
وتابعت قائلة” عميد كلية العلوم كل اللى بيعملوه عزومات و حفلات عشان يظهر اد ايه ادارة الكلية بتعمل فى انسجام و حب و ود “.

 

بعد إزالة المسيري لأكشاكهم.. تجار الرمل يستغيثون : هنأكل عيالنا منين

11249165_10153642437478516_3162312879051460021_n

استغاثات وصرخات أطلقها تجار منطقة محطة الرمل بعد تعدي محافظ الإسكندرية على مصدر رزقهم الوحيد، وقيامه بهدم أكشاكهم، وتشريدهم بعد حملة إزالة الإشغالات التى هجمت على بضعة أكشاك بسيطة لبيع الكتب والمأكولات الخفيفة بمحطة الرمل، التي هي في الأصل أحد المعالم السياحية بالاسكندرية، و”مرخصة” أيضا ولا تشكل عبئا أو مضايقات لأحد.

وفي المقابل يترك المحافظ الشوارع والميادين الحيوية والمناطق تعج بالسكان، فريسة للأسواق العشوائية لا يلتفت إليها ولم يبادر حتي بإزالتها.

وأبدى التجار غضبهم من عدم وجود مبرر حقيقي لعملية الأزالة هذه، مؤكدين أن المسوؤلين لا زالوا مصرين على محاربة الفقراء والبسطاء فقط، الذين يسعون للحصول على بضعة جنيهات يوميا، بينما يتغاضون عن مخالفات أصحاب المليارات ويزيدوهم ثراء .

وأدعى رئيس هيئة النقل العام بأن التجار هناك لم يلتزموا بدفع الايجار، وهو ما نفاه البائعين هناك بشدة، مؤكدين التزامهم بسداد الايجارات المقررة عليهم لهيئة النقل العام بشكل منتظم، ولديهم الايصالات التي تثبت ذلك، نافين الاتهامات لهم بان محلاتهم غير مرخصة .

“البائعين يستغيثون”

“هنأكل عيالنا منين” “نشتغل ايه في السن ده” هكذا صرخ بائعي الجرائد والمجلات والصحف، مستغيثين بعد تدمير مصدر “أكل عيشهم” الوحيد، دون أنذار مسبق، وقالوا أن قوات الأزالة هجمت على الأكشاك وقاموا باتلاف وتكسير محتوياتها، وقامت بتقطيع لافتاتهم وبعثروا محتوياتها وألقوها أرضا .

” يا واكل قوتي يا ناوي على موتي.. أنا هموت لهم هنا ومش هسيبهالهم”، هكذا قال أحد البائعين غاضبا، مضيفا بانه مصدر الرزق الوحيد له ولديه نجلان في التعليم لا يزال يعولهما مضيفا:” أقسم بالله لو كنت تاجر مخداروقال صالح عبد العزيز، أحد الباعئين،  طلب مننا رئيس هيئة النقل العام دفع إيجارات حديثة، ألا أننا لم نوافق على طلبه، لأننا ندفع إيجار قديم منذ عشرات السنين، بالاضافة الى أننا ننتظر حكما قضائيا لإنصافنا الشهر المقبل”.

وتابع قائلا : “رئيس الهيئة سعى بأي طريقة لزيادة دخل الهيئة، فرفع سعر تذكرة الترام وفق بعض الخدمات إلى 5 جنيهات “.

وقال غاضبا:” أنا هنا بقالي 60 سنة، والمكتبات دي تاريخية، حرام حد يمشيني بعد العمر ده كله”.

“دعوى قضائية ضد القرار”

واكد احمد فوزي – أحد بائعي الجرائد بمحطة الرمل- أن البائعين سيحركون دعوى قضائية ضد قرار الإزالة، بمحكمة القضاء الإدارى، لاستعادة حقهم المغتصب،  خاصة أن من نفذوا قرار الإزالة لم يظهروا أي أوراق رسمية تثبت أحقيتهم في ذلك.

“هتافات ضد “المسيري” واتهامات بالفتنة”

قال البائعين ان الهدف وراء هذه الأزالة هو اثارة الفتنة، فلا بررات حقيقية، ولا تعديات أو جناية حقيقية أرتكبوها دفعت الى ازالة محلاتهم، كما قالوا، محذرين من انه سيؤدي الى عواقب وخيمة ونتائج سلبية .

وبعد عملية الازالة تجمع أصحاب الأكشاك ورددوا هتافات تهاجم هاني المسيري- محافظ المدينة وقيادات المحافظة، تعبيرا عن غضبهم المشتعل من الظلم الذي وقع عليهم .

“البطالة والجوع والمرض” شبح يهدد الصياديين والحكومة لا تبالي

large-el 7ag 069

شبح البطالة والجوع والفقر ، كابوس حقيقي يهدد  استمرار مهنة الصيد بمحافظة الإسكندرية، بعدما تفاقمت المشاكل المهنية التى يعاني منها الصيادين ، فضلا عن الظروف القاسية الحياتية التي باتت تؤرقهم، وتقض مضاجعهم، بعدما أصدرت الحكومة قرارات بمنع الصيد في بعض أشهر السنة، ليظل الصيادون وعائلاتهم في مواجهة الجوع والحرمان بعد توقف “أكب عيشهم” خلال هذه الأشهر .

فشل الحكومات المتتالية في حل مشاكل الصيادين، أو إيجاد بدائل لتحسين أحوالهم المعيشية ساهم بشكل كبير في تفاقم الأزمة، بعدما أصبحت هناك ندرة في السمك بسبب استخراج هيئة الثروة السمكية الأسماك “الذريعة” من البحر المالح لبيعها للمزارع السمكية الخاصة، مما يهدد رزق الصيادين .

شبح التلوث

ولم يكن الفقر هو الشبح الوحيد الذى يهاجم الصيادين في الحصول على لقمة عيش، ولكن “تسرب الصرف الصحي” هي الأخرى كارثة حقيقة وخطر عارم، يهدد حياة الصيادين، نتيجة كمية الأمراض الخطيرة التي قد تسببها لهم، كالاصابة بفيروس الكبد الوبائي “سي”  الكبد والصدر والسلّ و والدرن البلهارسيا، وهو ما يتطلب تدخل سريع لوقفها .

وتواجه مهنة الصيد كارثة أخري بيئية حقيقية وهي إلقاء  “الصرف الصناعي” للشركات في خليج “المكس”،  حيث تلقي شركات الأسمنت والبترول مخلفاتهم الصناعية، مما تسبب فى إبادة الثروة السمكية، وتسممها ونقل الأمراض الى المستهلك، وسط غياب رقابة وزارة البيئة على مدى الشركات الصناعية بمعايير التخلص من المخلفات الصناعية.

أرتفاع الأسعار

ارتفاع أسعار الوقود ومعدات الصيد، عبء أخر على المهنة، حيث ارتفعت مؤخراً أسعار المعدات بشكل جنونى، بالاضافة الى نقصها،وأصبحت تكليف الإنفاق على المركب أكثر من ربحها، حتي وصلت إلي 4 آلاف جنيه ما بين تكاليف عمالة وطعام ومعدات، وفي كثير من الأحيان يعجز الصياد عن تغطيته تكاليفها.

ويشكو صيادو الثغر من أنهم أصبحوا “طبقة مهمشة”، فليس لهم حقوق أو تأمينات، ولا يوجد  جمعيات أو نقابات للدفاع عن حقوقهم ، بالاضافة الى غياب دور الجمعيات التعاونية للصيادين في حمايتهم .

كما يحرم الصيادون من العلاج في مستشفيات التأمين الصحى، حيث أن أغلبهم لا يملكون ثمن العلاج عند المرض، وليس لديهم معاش للأسرة، مطالبين الدولة بالاعتراف بهم “كآدميين” لهم حقوق وواجبات، وألا فلن يكون أمامهم سوى السرقة، أو تجارة المخدرات- التي أنتقل اليها بعضهم بالفعل-  أو التسول بأطفالهم .

القانون لا يعترف بمهنة الصيد

وطالب الصيادون بتدخل الدولة لتحسين أوضاعهم وحماية حقوقهم وتوفير حياة كريمة لهم، لأنهم لا يملكون  سوى مركب الصيد وفى حالة فقدانه، سيتحوّل إلى عمال بـ”الأجرة” يصطادون يوماً ويتوقف عشرة، أو يضطر إلى تغيير مهنته بالكامل .

ونددوا بعدم وجود وزارة تتولي أمورهم بشكل رسمي، وتكتفي الدولة بهيئة الثروة السمكية التابعة لوزارة الزراعة، أما القانون المنظم لعملية الصيد، فيعتبر الصيادين عمالة غير منتظمة، ولا ينصّ على توفير التأمين الصحي والاجتماعي .

اما المعاش المصروف للصياد بعد بلوغه السن القانوني، ضعيف للغاية، على الرغم من كمية المخاطر المهولة التي يتعرضون لها يوميا بالاضافة الى المجهود البدني الشاق الذي يتطلبه العمل في البحر .

“مهندز” “منفيستو” “اشرب شي” .. يا اسكندراني كلامك ليه شكل تاني

download (8)“الإسكندرانية ولغتهم المميزة”، حيث لا تلبث أن تتعرف على أحد من أبناء المدينة حتى تتأكد أنه ينتمي إلى عروس البحر المتوسط، نظرا لما تمتاز به هذه “اللكنة” من مفردات خاصة وخفة ظل تلقي على الأذان مسمع مميز ومختلف .

وكثير من ثقافة اللهجة الاسكندرانية مكتسبة من اليونانيين الذين كانوا يقطنون أحياء المحافظة قديما، والذين اختلطوا بأهلها وسميت بعض الشوارع والأحياء على أسماء بعضا منهم .

“أيوة” كلمة الاسكندرانية الأشهر، تطلق عند المفاجاة والتعجب أو الانبهار بشئ او في حالة النسيان .

” و المرسى ابو العباس” ياتي عند القسم، وهو أحد اشهر المساجد بالاسكندريةن لولى من اولياء الله.

الطعام والشراب لهما  عند السكندريين مسمياتهما الخاصة

“سدق” وهو “السجق” لكن بلهجة اهل الاسكندرية .

“طماطم” وهى الاوطة لدى القاهريين

“فلافل” وهى الطعمية .

“الجبنة التركى” وهى الجبنة الرومي .

“شي” بدلآ من” شاي”

“ازوزة” على المشروبات الغازية .

“مستيكه” وهي اللبان أو العلك .

“صيغة الجمع وحرف الواو”

“هنروحو هنيجو هنشترو هنسافرو”، يستخدم السكندري  صيغة الجمع في حديث شخص واحد عن أفعاله هي متلازمة أساسية، وأحيانا بقصد التعظيم والتفخيم .

“المواصلات”

“مشروع” وهي سيارات الأجرة “الميكروباص”.

“يالا نركب الكهربا”، المقصود بها الترام .

“عملات”

“جنى” وهو الجنية  .

“شلم” وهي الخمسة قروش المعدنية .

“أماكن”

“شط” يطلق على شواطئ البحر أي الكورنيش .

ويسمى الاسكندرانية القاهرة العاصمة “مصر” .

“سيد البلد” يطلق على نادي الإتحاد السكندري الرياضى .

“الإمة” كما تسمى ناصية الشارع .

“أدوات”

“الجرنان” بدلآ من” الجريدة ”

“الباجور” على بابور الجاز .

“الطشط” كروانة الغسيل .

“كولة” ويقصد بها ياقة القميص .

“منفيستو” و هي الكتيبات الصغيرة جدا الخاصة بالتلاميذ .

” جومة” والمقصود بها الاستيكة .

“كيس” وهي الشنطه التي تحمل بها الاطعمة أو المشتريات .

“صحن” ويسمى بالعامية المصرية “طبق” .

“أطاط” و المقصود بها السوالف .

قطعة القماش تسمى “خرقة او خرئة”

“أسماء وأفعال”

“اشرب من المالح” تقال عند احتدام المشاحنات والمشاجرات .

“طياري” أي بسرعة .

“نولع النور” انارة النور .

“أنت يا ولا” بدلا من “أنت يا ولد” .

“الشوار” وهو اجهزة العروس وأثاث منزلها عند الزواج .

“المهندز” أي المهندس .

“خمسة بلم” يعني 5ضربات جزاء .

“إنزاح” اى افسح لى في المكان .

“حمو” اسم الدلع “محمد” وحودة دلع “محمود ” .

“حميدو” أشهر الأسماء السكندرية القديمة لكنه اندثر مع تزايد الوافدين على الاسكندرية من المحافظات الأخرى .

مدارس الاسكندرية.. آيلة للسقوط مليئة بالقمامة والصرف وبدون معلمين  

 index يبدأ اليوم في محافظة الاسكندرية مليون و828 ألف و500 طالب أول أيام العام الدراسي، وسط الكثير من التخوفات والقلق تصيب أولياء الامور نظرً#ا لأحوال المدارس فما بين سيطرة الباعة الجائلين والبلطجة على مدارس غرب إلى انتشار القمامة الكبير بالمدارس إلى المدارس الآيلة للسقوط والتي بلغ عددها بالمحافظة وفقا لخطاب من هيئة الابنية التعليمية لوزير التعليم 123 مدرسة غير آمنة على طلبة الاسكندرية.

ولا تتوقف مشكلات مدارس الاسكندرية عند هذا الحد ولكن تتواصل بالزحام ونقص عدد المدرسين في بعض مناطقها وضعف الخدمات المدرسية.

71a748a737db3d2c1b81457f3dd64fbb758أكوام القمامة و الباعة الجائلين

 تنتشر القمامة بشوارع الإسكندرية حتى أن البعض وصفها بأرملة البحر المتوسط بدلًا من عروسه نتيجة حالتها المتردية، ووصل الأمر لمدارس المحافظة بشكل لافت للانتباه.

وتتصدر قائمة هذه المدارس، مدرسة العباسية الثانوية العسكرية بحي محرم بك، و بالرغم من قربها من المستشفى القبطي، إلا أن المدرسة تبدو غارقة في القمامة مما أثار استياء السكان و أولياء الأمور .

          أضف إلى القائمة مدرسة السلام الصناعية بالحي نفسه، و مدرسة بورسعيد التجريبية، و كذلك مدرسة عمر مكرم بمنطقة الساعة، و التي تشرف بوابتها الضئيلة على كومة قمامة هائلة مستديمة، و قد استوطن سورها و رصيفها الباعة المفترشين للرصف و الطرقات، و الذين لا ينطقع نداؤهم ليلا أو نهارا .

      وكان   جمعة زكرى، وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية،  قد صرح بأنه عقد اجتماعًا موسعًا بقيادات المديرية بالمحافظة، وتم التنبيه عليهم بضرورة نظافة المدارس من الداخل والخارج، مشيرًا إلى أنه سيتم تشكيل لجان متابعة، لمتابعة استعداد الأبنية التعليمية للعام الدراسى الجديد .

وعلى الرغم من تأكيدات ذكري إلا أن الشكاوى استمرت فاشتكت شيماء علي ، أحد أهالي منطقة كرموز بالإسكندرية من حالة المدارس بكرموز قائلة :” أول يوم مدارس وحوالين المدرسة مليان  زبالة دا غير البياعين وتجار المواشي الواحد مش حاسس إن ولاده في مدرسة لا في مستنقع زبالة”.

كما  اشتكى كذلك أهالي منطقة اللبان أيضًا من انتشار القمامة أمام المدارس مطاالبين بحل الأزمة.

وفي إدارة شرق التعليمية ،وخاصة قرى أبيس الأولى والثانية والسادسة، فاشتكى الأهالي من تراكم القمامة وانتشار مياه الصرف الصجي أمام المدارس بالإضافة لاختفاء الخدمات الأساسية من مياه ودورات مياه داخل المدارس نفسها .

حيث قال محمد عبد الله ، ولي أمر،  أن  ابيس الثانية لا يوجد بها سوى مدرسة ابتدائى مشتركة ومعهد محمد رجب الدينى ابتدائى واعدادى وثانوى ويضم 4500طالب.

وتابع “عبد الله” أن المدرستين   بلا مرافق مياه وصرف صحى ،ويتم اغلاق دورات المياع بصفة مستمرة وكأن أطفالنا فى معتقل أو يتم حرمانهم من حقهم الطبيعى ، بالأضافة الى التكدث فى الفصول الدراسية وتشققات بها .

في حين اشتكى أهالي  قرية أبيس السادسة من وجود المدرسة الابتدائية أمام أحد المصارف وتلال من القمامة ينتج عنها تعرض الاطفال للدغ الحشرات والزواحف والأمراض الصدرية .

وطالبت  مروة صالح، رئيس حي العامرية ثان، من تراكم القمامة امام مدارس قرى المريوطية برفع القمامة من أمام المدارس نهارا وليس ليلا كما يتقوم به شركة نهضة مصر الأن.

5726_660_1298841

 123 مبنى آيل للسقوط

بالتزامن مع بداية العام الدراسي فإن هيئة الابنية التعليمية في خطاب لها لوزير التعليم الاسبق أكدت أن الاسكندرية وحدها تضم 123 مدرسة غير آمنة على الطلبة وآيلة للسقوط، هذا الرقم للأسف لا يمكن اعتباره يتحدث عن الواقع في ظل غياب الشفافية بل هو معرض للازدياد.

وحدث  جدال بين هيئة معاينة الابنية التعليمية بالمحافظة وشركة المقاولون العرب حول 77 مدرسة من اجمالي الرقم حيث اعتبرتهم شركة المقاولين العرب خطر على حياة الطلاب وأكدت على ضرورة اخلائها وإزالتها لعدم امكانية ترميمها فيما رفضت هيئة الابنية التعليمية ذلك مؤكدة أنها تحتاج لترميم فحسب.

ونشر موقع الاهرام الالكتروني بعض اسماء المدارس التي وردت في تقرير المقاولون العرب ومنها على سبيل المثال وليس الحصر أن لجنة معاينة المقاولون العرب أكدت أنه لابد من الإخلاء الفورى لمدرسة فوزى معاذ الإعدادية بنات التابعة لإدارة وسط الإسكندرية التعليمية لجدوى الترميم والصيانة، بينما جاء رأى منطقة الأبنية التعليمية بأن هذه المدرسة لا تحتاج إلى إخلاء وإنما تحتاج لصيانة وترميم .

كما تباين رأي اللجنتين حول   مدرسة كوم الشقافة الإعدادية التابعة لإدارة غرب، حيث رأت لجنة المقاولون إخلاءها فورا وإعادة المعاينة، أما منطقة الأبنية التعليمية فقد رأت أن المدرسة بحالة مستقرة ولا تحتاج صيانة.

وحول مدرسة خالد بن الوليد الابتدائية ببرج العرب، فقد أكد تقرير شركة المقاولون إخلاءها فورا وإزالتها، بينما جاء رأى الأبنية التعليمية أيضا ليقول بأنها فقط تحتاج لترميم وصيانة.

وكما رأت لجنة المقاولون ضرورة اخلاء  مدرسة النهضة النوبية الإعدادية    وإعادة المعاينة لمتخصص للكشف عن جدوى الترميم من عدمه، بينما جاءت معاينة الأبنية التعليمية لتؤكد أنها لا تستوجب الإخلاء والمدرسة بحالة مستقرة وتحتاج لترميم وصيانة فقط، وغيرها من الاختلافات والتناقضات الغريبة في رأى معاينات لجان الجهتين حول ٧٧ مدرسة تستوعب عشرات الآلاف من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بمختلف إدارات الإسكندرية التعليمية الثمانى .

وفي قطاع غرب بالاسكندرية خاصة  قطاع المريوطية والمكون من 35 قرية ويتجاوز سكانه المليون نسمة فقد حذر أسامة الباز، مسئول اللجنة الشعبية لأهالى قرى مريوط ،    من حدوث كارثة تهدد حياة الطلاب تتمثل في   انهيار  مدرسة “ابو مسعود” الابتدائية بقرية بورسعد،  حيث أن أسقف الفصول يتساقط منها كتل خرسانية على التلاميد وتشققات بالجدران .

وأضاف “الباز” أن الاهالى أرسلوا مئات الشكاوى الى مديرة التعليم بالاسكندرية والى وزارة التربية والتعليم وهيئة الأبنية التعليمية ولكن دون جدوى ،ولم يجد أولياء الأمور “الغلابة” سوى انهم يقومون بتجميع مبالغ بسيطة من المال ويقومون بترميم بعض الفصول على نفقاتهم الشخصية .

وفي حي العامرية ثاني خاصة  مجمع مدارس “أم سلمة الابتدائية المشتركة ،الاعدادية الصباحية للبنات ،وأم سلمة التجريبية “ فتعانى تلك المدارس من تهالك المبانى وتوقف اعمال الصيانة ووجود أسوار غير مكتملة وغير أمنة.

واشتكت  مروة صالح معاون ، رئيس حى العامرية ثان، من بطء المقاولين واهمالهم في اعمال صيانة المدارس المتعلقة بحياة التلاميذ مشيرة إلى أن سقف المدرسة متهالك بشد ودورها الأخير خطر على التلانيذ.

 ” مضيفة أنها  انها خاطبت هيئة الابنية التعليمية  ومخاطبة مدير الأدارية التعليمية بضرورة وجود مبنى جديد، حماية لأرواح الطلبة.

وتابعت “مروة” مؤكدة أن المدرسة تضم 400طالب بالصف الاول الابتدائى ولا يوجد لهم فصول ولا مقاعد في بداية العام”.

وفي إدارة المنتزه التعليمية قالت نجلاء محمد والدة طالبة   بمدرسة محمود داوود الاعدادية بنات، أن سور المدرسة متهالك تماما ،وتخشى الطالبات الوقوف بجواره بالإضافة الى ضيق مساحة الفصول لدرجة ان الطالبات تخرج أحيانا من نوافذ الفصول.

نقص المعلمين:

تعد من المشكلات الأبرز التي تواجه الطلاب في العام الدراسي الجديد بالإسكندرية خاصة في المناطق الفقيرة بغرب الاسكندرية وقرى برج العرب والعامرية.

حيث نقل أسامة الباز أن من المشاكل التي يعاني منها قطاع المريوطية أيضًا  نقص المعلمين ، مضيفًا أنه :” يوجد مدارس عديدة لا يدخلها  أي  معلمين  لمواد بعينها مثل الرياضيات واللغة الانجليزية،وهذا لبعد قرى مريوط عن الاسكندرية ،وطالبنا مرارا وتكرار أن يتم تعيين أبناء القرى للعمل كمعلمين بالمدارس من خرجين كليات التربية والتربية النوعية وأيضا دون مجيب”.

وتابع “الباز :” يضطر أولياء الامور البسطاء الى تكبد مصاريف دروس خصوصية حتى يأخذ ابناءه المنهج الدراسى ويحميه من الرسوب بنهاية العام الدراسى “.

فيما اشتكى الباز من اختفاء المدارس من الأساس في بعض مناطق العامرية خاصة قرى المريوطية وفرى النهضة والذي يضم كثافة سكانية عالية ولا يوجد به مدارس نهائيًا مضيفًا :” يضطر أولياء الامور الى أرسال أطفالهم الى مدارس قرى مريوط أو قطاع البنجر وفى مسافات بعيدة ووسائل مواصلات غير أمنة فيتم نقل التلاميذ فى سيارات نصف نقل مكشوفة”.

وتابع “الباز” أنه يتم  سنويا   وفاة من ثلاث الى خمس أطفال فى حوادث طرق ويتساقطون من السيارات نتيجة التزاحم والطرق الغير ممهدة ،ولذا نطالب المسئولين ببناء مجمع  مدارس ابتدائى وأعدادى وثانوى بنجع كاشف لحماية الاطفال من الموت” .

          لحصر أزمات المدارس بالإسكندرية نحتاج لتقارير موسعه فقط نقلنا صور لبعض مآسي التعليم والتي يعاني منها اطفالنا قبل الكبار لعلها تجد صدى.